المسمى : أنا.


حين أنظر لحياتي أجدها مكونة من مراحل واضحة ممتدة إلى أقصى ما يُمكنني تذكره، مراحل مجموعها يُنتجني كل يوم، كأنني بدون أحداها لست أنا، لذا، و لكون أحد رغباتي -الكثيرة بالحقيقة- لعام 2010 أن أجعل مدونتي شخصية أكثر قليلاً، أتحدث هنا عن تلك المراحل.


مراحل إنعدام الوعي.
تلك المراحل كانت اشبه بإمتصاص للمعلومات، لكن لم أمتلك بها وعي بنفسي أو بشخصيتي، كنت آخذ الحياة و أنا بشكل مضمون لم أكلف نفسي معه أن أفكر فيهما، لذا لم أكن واعياً بذاتي بقدر إنكبابي على معرفة المزيد، و تلك المراحل ثلاث :


– من عمر 9 سنين إلى 11 سنة :
قبل عمر 9 سنين لا أذكر الكثير، ذاكرتي تبدأ حقاً من عمر 9 سنين، ما هو مهم بتلك المرحلة أنها بداية إهتمامي العلمي، فقد بدأت بالإهتمام بكيمياء طبقة الأوزون، كنت أتخلف عن حصص الألعاب و الموسيقى و ما شابه في المدرسة فقط كي أستمر بكتابة المزيد من التفاعلات الكيميائية التي تحدث بتلك الطبقة، هي بالحقيقة تفاعلات بأغلبها بسيطة، لذا كنت أستمر بشكل لا ينتهي، جزيء أوزون، و جزيء من مركب مفكك له، و أضع الناتج و أدخله بتفاعلات أخرى كي يعود أوزون، أو يحترق أو يتشابك مع ذرات أخرى، هكذا بلا نهاية، كنت أستمر برسم أشجار من تلك الكيمياء ربما لأجد تفاعلاً مناسب لإصلاح الطبقة!


– من عمر 11 سنة إلى 13 سنة :
بتلك المرحلة أنتقل إهتمامي المركز بطبقة الأوزون و القراءة حولها إلى الفيزياء النووية و الكيمياء البسيطة بفضل الكثير من المجلات و كتاب الصف الأول الثانوي الخاص بمادة العلوم، و الذي كنت قد أخذته من أحد أقاربي بعد إنتهاءه من دراسته، لا أذكر أكان في الكيمياء أم الفيزياء لأن ما أذكره أن كان به كلاهما، لذا تركت طبقة الأوزون و أهتممت بالتفاعلات الإنشطارية النووية، و رموز العناصر الكيميائية، و تكوين الذرة، و الكهرباء، بتلك الأعوام كتبت عدة أبحاث، ربما 6 أو ما شابه كلاً منها يقع في متوسط 10 صفحات، و كانوا عن الكون، الكيمياء، الذاكرة، و موضوعات أخرى، ما زلت أحتفظ بتلك الأبحاث كذكريات عن تلك المرحلة، و تاريخ كتابة كل منها عليها، هذا بالرغم من إمتلائهم الشديد بالأخطاء.


– من عمر 13 سنة إلى 14 سنة :
حين كنت في الصف الثالث الإعدادي، عثرت بمكتبة والدي على كتاب شديد القدم، من عام 1955، و قد ضاعت عدة صفحات منه فلا أجد أسم مؤلفه لكني أعتقد أنه أحد واضعي نظرية الإنفجار العظيم البدائية، الكتاب له أقسام متنوعة فهو يبدأ ببعض الرياضيات المتقدمة، ثم ينتقل إلى شرح الرياضيات الإحتمالية، و منها إلى الطوبولوجيا، ثم يتناول نظرية النسبية الخاصة ثم العامة، و من هنا يأخذ منحنى آخر إلى علم التوارث، ثم الفلك.


يُمكنكم توقع أن هذا الكتاب كان بمثابة كنز بالنسبة لي، بداية أنهيت الأقسام الرياضياتية، و من خلال دراستها أكتشفت معادلات تسمح بمعرفة ناتج أي عملية توافيق و تباديل بخطوات بسيطة، كـ كم مرة مختلفة يمكن ترتيب ثلاث سيارات ملونة، لكن للأسف وجدت لاحقاً أن الآلات الحاسبة بها زر لفعل هذا أسرع من معادلاتي!، لكني مازلت أحتفظ بكراساتي المليئة بأرقام سمحت لي بمعرفة تلك المعادلات.


بعد إنهاء الأقسام الرياضياتية، سحرني القسم الطوبولوجي، ثم أنتقلت منه سريعاً إلى نظرية النسبية، و هنا واجهت صعوبات جمة في فهم الجانب الخاص منها فلم أكن قادراً على جعل عقلي يتقبل ما تقوله النظرية، هذا بالرغم من أن والدي كان يحدثني عنها بشكل طفيف حين كنت بعمر 10 سنين، لكن مع قدوم النصف الثاني من الصف الثالث، فهمت النسبية الخاصة ثم لم يكن فهم النسبية العامة صعباً، و بهذا النصف أستبدلت ما كنت أفعله بحصص الموسيقى و الألعاب بالمرحلة الأولى بالذهاب إلى مكتبة المدرسة، حيث وجدت في طياتها سلسلة كتب تتناول الفيزياء الفلكية و الفيزياء النووية المتقدمة، و شرح للقوى الأربع و طبيعة الكون و المجرات، إلخ، حتى إذا أنتهيت من قرائتها، أدخل المرحلة الثانوية و هنا يبدأ إهتمامي العلمي يهدأ قليلاً، ليتطور أمراً آخر، و هو ما أكمل حديثي به لاحقاً لأن الحديث طال.

Advertisements

12 تعليق to “المسمى : أنا.”

  1. abdulrahman1994 Says:

    لا تعليق
    لا تعليق
    لا تعليق
    رووووووعه واكثر من روعه موضوع متعوب عليه من جد
    الله يوفقك ويسعدك وتقبل مرووووووري الثقيل ويسلمووو

  2. loyalty Says:

    حقاً ..

    إن مِن العلوم لـ فتنه .!

  3. FAR...CRY Says:

    عبد الرحمن، أشكرك.

  4. FAR...CRY Says:

    أنتِ أفضل من يعلم لويالتي =P

  5. vamprita Says:

    ماشاء الله ماشاء الله ..
    أحاول تصور طفل في الحادية عشر من عمره يدرس الفيزياء النووية والكيمياء ^^

    “خلال دراستها أكتشفت معادلات بمعرفة ناتج أي عملية توافيق و تباديل بخطوات بسيطة، كـ كم مرة مختلفة يمكن ترتيب ثلاث سيارات ملونة، لكن للأسف وجدت لاحقاً أن الآلات الحاسبة بها زر لفعل هذا أسرع من معادلاتي!، لكني مازلت أحتفظ بكراساتي المليئة بأرقام سمحت لي بمعرفة تلك المعادلات.”
    أنا أيضا أعشق علم الاحتمالات وكنت أستمتع بحساب الترتيبات والاحتمالات ، وايجاد طرق سهلة لحساب ذلك ، واصبت بشبه احباط حين وجدت الالة الحاسبة تقوم بذلك بضغطة زر ، و لحد الآن لا زلت ولهذا السبب أجدني لا أثق بنتيجة الالة الحاسبة ، ولا ارتاح الا حين احسبها يدويا ( الا في حالة الارقام الكبيرة طبعا) :D

    “ا يبدأ إهتمامي العلمي يهدأ قليلاً”
    وكأنه هادئ الآن !! :)

    ما هو تخصصك حاليا ؟

  6. FAR...CRY Says:

    أظنه سيبدو كـ طفل في الحادية عشر، بكتاب عن الفيزياء النووية بيده =P

    فقط لا تتخيليني بنظارات ضخمة سيرين، أو شعر مشعث أو ملابس معملية بيضاء، إلخ!، المعادلات التي وجدتها كانت تسمح لي بالحصول على أي ناتج أياً كان الرقم كبير، في الحقيقة كانت تلك المعادلات تفعل شيء لا تفعله الآلات الحاسبة، بما أنكِ ذات خبرة بهذا فسأخبركِ،..

    تعلمين أن هناك طريقة يمكننا بها تكرير العنصر، كمثلاً حين أقول لك عندنا 9 أرقام، كم ترتيب مختلف مكون من 5 خانات يمكن ترتيبها به ؟، يُمكن السماح بتكرير عنصر كـ أن نبدأ بالترتيب التالي : 1، 1، 1، 1، 1. أو لا نسمح بتكرير العناصر و لهذا يجب أن نبدأ بـ 1، 2، 3، 4، 5.

    الآلات الحاسبة تعطي ناتج به سماحية للتكرار، و كذلك ناتجها لا يشمل تحديد عدد الخانات المطلوبة، بل يستعمل عدد خانات مساوي للرقم المستخدم، 9 عناصر أي 9 خانات، أما بمعادلاتي كان يمكنني تحديد السماح بالتكرار من عدمه، و كذلك عدد الخانات :D

    لا أعلم أتسألين عن تخصصي المعرفي أم تخصصي الدراسي ؟، المعرفي هو علم الكون أو الكوزمولوجيا، و الدراسي الفلسفة.

    • vamprita Says:

      لا ، أبدا لم أتخيل ذلك :P
      ان كنت قد فهمت قصدك ، فالالات الحاسبة تستطيع حساب كل ماذكرت وذلك باستعمال الأس ان كنا سنسمح بالتكرار و Arrangement و Combinaison في حالة عدم التكرار وفي حالة الاهتمام بترتيب الأرقام و عدمه .
      كنت أسأل عن الدراسي .. الفلسفة ، جميل جدا ^^

      • FAR...CRY Says:

        لا أعرف إن كان ما تقوليه هو توضيح لما فهمتيه أم تصحيح لي، إن كان الأول فما أقوله هو أن الآلات الحاسبة لا تستطيع حسابها مع عدم سماحية بالتكرار، كما أن الآلات الحاسبة لا تسمح بإختيار عدد خانات التوزيع، أما إن كان الثاني فلست واثق من إمكانية تحديد الخانات بالأس و إن كان من المحتمل الحصول على عدم تكرار بإستخدام الأس، لكني لا أملك معادلاتي الآن فلا سبيل لمقارنة الأرقام الناتجة منها و الناتجة من الآلة الحاسبة D:

  7. đмŏŐӡά «▪~ Says:

    وتسمّي هذه الڪلمآت أنآ ؟

    مآ ڪنت تفعلـﮧ لآ يخبرنآ عن من تڪون ،،

    بل مآ ڪنت تشعر بـﮧ وڪيف ڪنت تفڪّر ..

  8. FAR...CRY Says:

    هذا فقط نصف الحديث، أذكره لأن الماضي يحدد جزء كبير مِن مَن نحن عليه اليوم، لكن حتى الحديث الكامل لا أظنه سيحدد من أكون،

    أنا فقط لا أستطيع وصف من أكون، نعم أستطيع أن أقول هكذا فعلت و بهذا قمت، لكن بالرغم من أن كل إنسان يعلم نفسه جيداً، إلا أن أفضل وصف لمن يكون يأتي من فم الآخرين حوله، بنظركِ، من أكون ؟

  9. đмŏŐӡά «▪~ Says:

    من الآخرين الذين يعرفونـﮧ .,

    أنتَ لآ أحد لـ أعرفَڪ . أنآ لست بـ حآضر لـ أهتم .

    فـ لمَ أنتَ تهتم ؟

  10. FAR...CRY Says:

    لم أقصدكِ بالآخرين، بل عنيت من هم حولي كـ لويالتي بالأعلى هنا مثلاً، لكن أنتِ لستِ حولي لذا لا تعرفيني، فقط رأيت تعليقكِ السابق به كأن بكِ فكرة عمن أكون فسألتكِ، زهر لرقة قلبكِ (f)

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: