!Too many mesons


بالشهر الماضي تم إصدار أول ورقة علمية عن نتائج التصادم العالي الطاقة الذي تم في مصادم الهادرون الضخم في ديسمبر الأخير، أشارت النتائج إلى أن كمية الميزونات الناتجة عن التصادم أعلى بنسبة عالية عما توقعته جميع النماذج الفيزيائية -فارق يبلغ 10% إلى 14% حسب النموذج-، و هو ما يُشير إلى أن إرتفاع عدد الميزونات الناتجة المتزايد مع إرتفاع طاقة التصادم يحدث بتسارع أسرع من المتوقع.


معنى هذا أن حتى من التجربة الأولى أظهر لنا هذا المسرع المعجزة بوجوب تعديل نماذجنا الفيزيائية قليلاً، النماذج ليست خاطئة، على الأقل ليس بعد، لكنها ليست صادقة تماماً، تلك النتيجة تعتبر غير مهمة لما تم بناء المسرع ليكتشفه لكنها بداية جيدة تمنح إنطباعاً إيجابياً بخصوص التشغيل القادم الذي سيحدث بهذا الشهر -مارس-، بقوة 7 TeV، بينما كان السابق بقوة 2.36 TeV، لا أطيق إنتظار ظهور نتائج هذا التصادم.

l


* الصورة من معرض فني للظواهر الكمومية.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: