دفق الحياة : 3. كن ك معجزتك.


أنظر قليلاً بك، أنظر إلى القنوات الضئيلة بأحد أصابعك، أو دقة تفاصيل جسدك، أنظر قليلاً من نافذتك، إلى كل البشر في مدينتك، أنظر قليلاً إلى كل البشر، إلى كل نمر رشيق بسهول أفريقيا، و كل قطيع غزلان في أستراليا، إلى تلك الآلاف من أسراب الطيور في سمائك، و بدءاً من القشريات إلى حيتان عظيمة تجول حول قارتك، إلى كل زهرة رقيقة تنمو بجانب شجرة حكمتها تمتد مئات الأعوام، أنظر قليلاً إلى كل كوكبنا و أذرف دمعة، لأنك الآن تشهد معجزة، معجزة تسمى حياة.


حياة، كلمة تحمل في كل حرف منها سحر أعجز عن تخيل كامل صورته، لكن لكثيرين غيري بالكاد تعني أي شيء، كوكبنا غارق بالحياة، من الأعلى يبدو مزدهراً بها، كورقة خضراء وحيدة في غابة مظلمة، كوكبنا، هذا الصغير جداً، يحمل معجزة، لكننا البشر نأذي تلك المعجزة، نأذي الحياة التي حين يفيض بها الكيل ستلفظنا من كيانها، و المشكلة ليست في أن من يأذوها مننا شخص أو مائة، بل نحن 6 بليون إنسان، فحتى لو أردت أنت، إنسان واحد، أن تغير، كيف يُمكنك هذا ؟


ليس أن تصنع تغييراً أمر صعب، لا هو مستحيل بالتأكيد، فكما لو أنك فقط الوحيد الذي يفسد في البيئة، لما كان لك أثر عظيم، و كذلك إن كنت أنت الوحيد المصلح بها، لكن كما تطلب الأمر أفعال مختلفة من 6 بليون إنسان لأكثر من مائة عام لصنع خراب، كذلك لن تكون أنت سحراً يغيرها في لحظة، بل مجهودك، و مجهودي، و مجهود ملايين غيرنا هو ما بالنهاية سيغيرنا، حتى و إن كان مجهودك متناهي الصغر، حتى إن كنت لا ترى أثر له، إلا أن حين يفعل ملايين الأشخاص مثلك، سيظهر أثر، و ربما كما أن كثيرين ماتوا قبل أن يشهدوا خراب أيديهم، ربما تموت أنت أيضاً قبل أن ترى إصلاحك، لكنك تعمل للبشر، بل لا فقط للبشر، بل للحياة.


بعد توضيح أهميتك، أخبرك أن ما يجب عليك فعله كفرد هو أمر يدركه كلاً منا في عمقه، لكن أمنحك مثال، أترى حديثي لك الآن ؟، هذا مثال لما يمكنك فعله، أن تدفع غيرك للإهتمام بأين يعيش، للإهتمام بكوكبه، أن تحاول حقاً نزع من حولك ممن يعانون من قصور نظر أو سطحية تفكير من مثل هذا و تريهم، تريهم أننا البشر نختبيء خلف منتجات لا نحتاجها، لأننا نستبدل السعادة التي تذهب مع الطبيعة بسعادات مجزأة وهمية في إمتلاك هذا العطر أو تلك الآداة، و أننا بالإقلال من هذا و الحياة بشكل سليم بدون هذا الغرق في وهم و سطحية حياة أغلبنا، نستطيع التغيير، أنت تعلم ماذا يمكنك أن تفعل لذا لن أتحدث أكثر عن هذا للحديث عن ما هو أهم.


حين ينتشر بنا هذا الوعي، حين تكون الإرادة الغالبة هي إرادة من يريدون التغيير، فهل نهجر منازلنا و سياراتنا و أجهزتنا و نعيش في الغابات ؟، بالتأكيد لا، تلك صورة فاسدة عن أنصار البيئة يضعها الإعلام بأذهاننا، بالحقيقة حياتنا ستكون كما الآن و أفضل بفضل إمتلاكنا التكنولوجيا اللازمة، و ما نحتاجه حقاً هو تغيير ثقافتنا، حين يحدث هذا فسيتغير أسلوب قيامنا بالعديد من الأمور، إستخدام الطاقات المتجددة و إدخال المواد الخام التي نستخدمها في دورات مغلقة بدل من طريق الإتجاه الواحد الحالي، أي إلى إعادة إستخدامها بدلاً من إنتهائها إلى أكوام ضخمة من القمامة أمران يشكلان أهم ما سيتغير.


هاذان سيغيران بالتالي من طريقة عزلتنا، سيغيران من كون مدننا حويصلات معزولة على سطح الأرض إلى أن يصبحوا جزءاً من النظام البيئي، فمثلاً بتكلفة أعلى فقط بـ 20% من سعر المباني السكنية الآن يمكن بنائها لتمثل جزءاً من نظام البيئة، أي أن مجرد وجودها قائمة ينعش البيئة سواء في توليدها للطاقة المتجددة أو تقليلها من تلوث الهواء، بل أن الزيادة البسيطة في سعر تلك المباني يتم تعويضها عبر توفير ضخم في تكلفة الطاقة المستخدمة، فبدلاً من كونك تسكن في بيت يستمد كل طاقته من محطات تضخها لك بتكلفة سنوية عالية، بتلك الزيادة البسيطة في سعر بناء بيتك ستوفر نسبة عالية، تفوق الـ 70%، من تكلفة الطاقة التي تستخدمها، و كذلك الأمر بكل نظم حياتنا، المصانع، المباني الإدارية، السيارات التي من الممكن تغييرها للعمل على أنواع وقود نظيفة، إن قمنا بكل التغيير المطلوب لأمكننا أن نعيش على موارد مستمدة من الأرض أقل كثيراً مما نستعمله الآن، أقل بنسبة تزيد عن 80%.


الحلول المتاحة شاسعة جداً، أكثر من أن أذكر و لو قليل منها هنا، و جميعها حلول تغير نظم حياتنا اليومية إلى نظم مصلحة للبيئة، تزيد الحياة إزدهاراً، تجعلنا نعيش بتناغم مع كوكبنا، نحن، جيلنا، و الجيل التالي، وُضع بيدنا إختيار سيتذكره لنا البشر لآلاف السنوات، و ستتذكره الأرض لملايين، إختيار إن إخترناه سيكتب في التاريخ : أن عند مفترق طرق بين إستمرارنا و إنقراضنا، نهض البشر، نهضوا بالرغم من ضخامة ما يُراد تغيره و سيطرته على حياتهم بشكل شبه كامل، نهضوا بفضل كل فرد فيهم بشكل خاص لا عام، بفضل الإختيار الذي تتخذه أنت اليوم، إختيار أن تكون فقط أكثر وعياً حتى إن لم تفعل الكثير، و بنهضتهم تلك غيروا من حياتنا للأبد.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: